أهلاً وسهلاً يآ: (( زائر )) نورت منتدى بوحمد الحمد الرسمي . المنتدى متخصص للشعر,نثر,قصص,روايات,نقد هادف,تميز وابداع
 
موقع بوحمدالحمدالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
موقع بوحمد الحـمد للشعر والادب يرحب بالجميع .. فأهلاً بكم وسهلاً ...

شاطر | 
 

 ‫كتاب التغذية النبوية د/ عبد الباسط السيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احاسيس ومشاعر
طيبتي أكبـــــر هموومي
طيبتي أكبـــــر هموومي
avatar

ذكر
عدد المشــــاركات : 5669
العمر : 31
علم الدوله :
المزاج :
نقاطي المكتسية : 5806
الانتساب : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: ‫كتاب التغذية النبوية د/ عبد الباسط السيد   الجمعة 6 ديسمبر - 5:13

السلام عليكم ورحمة الله بركاتة

‫كتاب التغذية النبوية د/ عبد الباسط السيد



نبذة المؤلف:
إن كل عشب أو نبته هي في الواقع صيدلية كاملة تحتوي على مواد فعالة تنوعت بنسب وضعها الله - سبحانه وتعالى - بحكمته وتقديره؛ فمثلا البصل - وهو من الأطعمة الشعبية المحبوبة والمعروفة في العالم أجمع - قد نندهش إذا عرفنا أنه يحتوي على مواد هاضمة، وأخرى تنظم احتراق واستهلاك المواد السكرية كما يفعل الأنسولين تماماً، كما يحتوي على زيت طيار عطري يكسبه رائحته الخاصة، وهذا الزيت مطهر قوي المفعول يقتل الجراثيم، كما يحتوي البصل على أملاح تقوي الأعصاب وأخرى تقي الشرايين من التصلب، هذا إلى جانب مواد تقوي بصيلات الشعر دون سقوطه.
وكل هذه الفوائد تختزن في بصلة واحدة، فهل يمكن لعقار واحد مصنع أن يملك كل هذه الفوائد مجتمعة؟!
والمصريون هم أول من استخدم الأعشاب من أجل التداوي، فقد استخدموا الخشخاش في علاج التهاب الأمعاء وتسكين الآلام، والنعناع والمر لعلاج القروح والتهابات الجلد والاضطرابات المعوية، وزيت الخروج لعلاج الأمساك وتقوية الشعر، وقشر الرمان كطارد للبلغم، والحنظل لعلاج الإمساك وطرد الديدان، وكل هذه النباتات لازالت تستخدم حتى اليوم وفي نفس الأغراض.

أما العرف فيرجع إليهم الفضل في تأسيس أول مزاخر للأدوية (صيدليات) بدمشق، والتي كانت تمتلئ بأوراق وجذور وأزهار وثمار وبذور النباتات، مثل السنامكي، والكافور، والجوز المقيئ، والقرنفل وغير ذلك من النباتات.
وهنا لا يمكن أن ننسى فضل علماء العرب؛ فقد كان لهم باع طويل وواسع في مجال المعالجة بالنباتات؛ فابن سينا ألف كتابه المشهور "القانون" الذي قسم فيه الألم إلى 15 درجة، وسجل لعلاج الأمراض ما يزيد عن 760 دواء. كما ان ابن البيطار هو أول عالم عربي ألمَ بخواص النباتات، ووضع فيها كتابه: "الجامع الكبير"، الذي يحتوي على ألفين من الوصفات، ثم كتاب المغني في الأدوية المفردة"، وكتاب "الدرة البهية في منافع الأبدان"، وكذلك أبو علي "يحيى بن جزلة" الذي ألف كتابه "المنهاج"، وجمع فيه أسماء الحشائش والعقاقير والأدوية. والرازي، وقد وضع كتابا عن الأعشاب أسماه: "كتاب الأبنية عن حقائق الأدوية" وقد وصف به ما يقرب من 500 عشبة. وأخيراً كتاب داود الأنطاكي "تذكرة داود" الكتاب المشهور الذي يعرفه العامة قبل الخاصة ويعتبر دستوراً للعلاج والشفاء، وهو مرجع رئيسي لكل من يشتغل بالطب الشعبي.

وفي هذا الكتاب نتناول التغذية النبوية من خلال فصل نبين فين الغذاء المتوازن في الإسلام قبل خمسة فصول نبين فيها هذا بالتفصيل هي: الغذاء بين الطب والإسلام، الأطعمة في القرآن والسنة غذاء ودواء، أطعمة حرمها القرآن، العلاج بالغذاء وأخيراً الأغذية الخاصة.. غذاء السكر.



أهلا وسهلا بك معنا في موقع بوحمد الحـمد الرسمي

اسباب تؤدى لقفل موضوعك:
Arrow
عنوان موضوعك غير مناسب

Arrow وضع موضوعك فى القسم الغير مناسب لطرح القصيده و موضوع في اللغة العربيه
Arrow عدم احترام مواضيع الغير أو تكرار الاجابات بشكل متتالى فى فاصل زمنى صغير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bohmad.yoo7.com
 
‫كتاب التغذية النبوية د/ عبد الباسط السيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الشعراء في منتدى , بوحمد الحمد الرسمي ..!! , عبدالرحمن بن عثمان 2007 - 2012 ::  الاقــســام الادبــيــهـ :: منتدى الادب والقراءة والاستفاده و الكتب والسير الذاتية :: موسوعة الكتب الدنينية - والكتب العامة-
انتقل الى: